الموجز في أحكام الحج والعمرة

الاحد 1 صفر 1439هـ - الموافق 22 اكتوبر 2017 م
 
عدد المشاهدات : 589
المقدمة
(1) مقدمة الشرح 07 دقيقة 17 ثانية
(2) الحمد لله رب العالمين 01 دقيقة 39 ثانية
(3) الحج والعمرة من أجل العبادات 03 دقيقة 52 ثانية
(4) بين الله في كتابه مجملات أحكام الحج والعمرة 06 دقيقة 05 ثانية
المبحث الأول: حكم الحج والعمرة وفضائلهما
(5) الحج ركن من أركان الإسلام 08 دقيقة 36 ثانية
(6) حكم العمرة 07 دقيقة 13 ثانية
(7) الحج طهرة للعبد من الذنوب والخطايا 05 دقيقة 19 ثانية
(8) من فضائل الحج والعمرة 04 دقيقة 28 ثانية
(9) صفة الحج المبرور 07 دقيقة 31 ثانية
المبحث الثاني: شروط وجوب الحج
(10) شروط وجوب الحج 05 دقيقة 35 ثانية
(11) من كان قادرا على الحج بماله فقط 06 دقيقة 41 ثانية
المبحث الثالث: المواقيت
(12) المواقيت الزمانية للحج والعمرة 09 دقيقة 09 ثانية
(13) المواقيت المكانية للحج والعمرة 05 دقيقة 47 ثانية
(14) من كان دون المواقيت 04 دقيقة 20 ثانية
المبحث الرابع: الإحرام وأنواع النسك
(15) معنى الإحرام 06 دقيقة 18 ثانية
(16)حكم الأحرام والاشتراط فيه 09 دقيقة 36 ثانية
(17) من سنن الإحرام الاغتسال والتطيب في البدن 07 دقيقة 37 ثانية
(18) من سنن الإحرام التلبية وتسمية النسك 5 دقيقة 4 ثانية
المبحث الخامس: محظورات الإحرام وما يترتب عليها
(19) المقصود بمحظورات الإحرام 05 دقيقة 04 ثانية
(20) محظورات الإحرام العامة للرجال والنساء 12 دقيقة 37 ثانية
(21) محظورات الإحرام المختصة بالرجال 03 دقيقة 40 ثانية
(22) المحظورات المختصة بالنساء 03 دقيقة 28 ثانية
(23) ما يترتب على فعل محظورات الإحرام 02 دقيقة 27 ثانية
(24) محظورات الإحرام باعتبار ما لا فدية فيه 02 دقيقة 02 ثانية
(25) محظورات الإحرام باعتبار ما فيه فدية مغلظة 01 دقيقة 24 ثانية
(26)محظورات الإحرام باعتبار ما فيه فدية أذى 03 دقيقة 19 ثانية
(27)محظورات الإحرام باعتبار ما يجب فيه الجزاء 01 دقيقة 09 ثانية
المبحث السادس: أنواع النسك والتلبية ودخول مكة
(28) أنواع النسك الأول الإفراد 03 دقيقة 24 ثانية
(29) الثاني من أنواع النسك القران 03 دقيقة 20 ثانية
(30) الثالث من أنواع النسك التمتع 01 دقيقة 08 ثانية
(31) المفاضلة بين أنساك الحج الثلاثة 02 دقيقة 36 ثانية
(32) تسمية النسك عند الإحرام 01 دقيقة 28 ثانية
(33) معنى التلبية وحكمها 04 دقيقة 30 ثانية
(34) متى يشرع قطع التلبية في الحج والعمرة 01 دقيقة 50 ثانية
المبحث السابع:صفة العمرة
(35) حكم الطواف بالبيت لمن جاء لحج أو عمرة 02 دقيقة 19 ثانية
(36) مشروعية ابتداء الطواف من الحجر الأسود 01 دقيقة 11 ثانية
(37) مشروعية استلام الحجر في أول الشوط 07 دقيقة 25 ثانية
(38) مشروعية الرمل في الأشواط الثلاثة الأول 39 ثانية
(39) ويسن الاضطباع في جميع الطواف 01 دقيقة 32 ثانية
(40) مشروعية الذكر أثناء الطواف 02 ثانية
(41) صلاة ركعتي الطواف عند المقام 03 دقيقة 24 ثانية
(42) السعي بين الصفا والمروة 09 دقيقة 39 ثانية
(43) الحلق أو التقصير 03 دقيقة 01 ثانية
المبحث الثامن: صفة الحج
(44) أيام الحج ستة 02 دقيقة 35 ثانية
(45) يوم التروية أول أيام الحج 02 دقيقة 29 ثانية
(46) الإحرام بالحج ضحى يوم الثامن من ذي الحجة 02 دقيقة 05 ثانية
(47) أعمال يوم التروية 03 دقيقة 37 ثانية
(48) سبب تسمية عرفة بهذا الاسم 01 دقيقة 43 ثانية
(49) فضائل يوم عرفة 11 دقيقة 26 ثانية
(50) وقت الوقوف بعرفة 03 دقيقة 55 ثانية
(51) عمل النبي صلى الله عليه وسلم في يوم عرفة 01 دقيقة 25 ثانية
(52) وقت الدفع من عرفة 04 دقيقة 17 ثانية
(53) حدود عرفة التي يجزئ الوقوف فيها 01 دقيقة 29 ثانية
(54) المبيت بمزدلفة 04 دقيقة 26 ثانية
(55) حكم المبيت بمزدلفة 02 دقيقة 33 ثانية
(56) أعمال ليلة مزدلفة 04 دقيقة 24 ثانية
(57) وقت الدفع من مزدلفة 06 دقيقة 40 ثانية
(58) يوم النحر يوم الحج الأكبر 05 دقيقة 33 ثانية
(59) أول أعمال يوم النحر رمي جمرة العقبة 03 دقيقة 28 ثانية
(60) نحر الهدي وترتيب أعمال يوم النحر 04 دقيقة 30 ثانية
(61) مبدأ وقت أعمال يوم النحر 05 دقيقة 03 ثانية
(62) آخر وقت رمي جمرة العقبة 03 دقيقة 41 ثانية
(63) آخر وقت النحر 03 دقيقة 35 ثانية
(64) آخر وقت الحلق أو التقصير 02 دقيقة 28 ثانية
(65) آخر وقت طواف الإفاضة 02 دقيقة 47 ثانية
(66) آخر وقت سعي الحج 02 دقيقة 16 ثانية
(67) معنى التحلل وأنواعه 05 دقيقة 24 ثانية
(68) متى يحصل التحلل الأول 05 دقيقة 24 ثانية
(69) ترتيب أعمال يوم النحر 02 دقيقة 17 ثانية
(70) أيام التشريق وسبب تسميتها 04 دقيقة 39 ثانية
(71) أيام التشريق أيام ذكر لله تعالى 01 دقيقة 12 ثانية
(72) المبيت في منى من واجبات الحج 05 دقيقة 28 ثانية
(73) رمي الجمرات أيام التشريق 05 دقيقة 06 ثانية
(74) صفة رمي الجمرات 03 دقيقة 43 ثانية
(75) النيابة في الرمي 01 دقيقة 55 ثانية
(76) أحكام التعجل في الحج 01 دقيقة 35 ثانية
(77) مسألة رمي الجمرات قبل الزوال 03 دقيقة 43 ثانية
(78) طواف الوداع 04 دقيقة 55 ثانية

أول وقت الوقوف وآخره وما يجزئ منه:

"ولا يحل الدفع قبل الغروب لمن جاء إليها نهارًا، وينتهي وقت الوقوف بعرفة بطلوع فجر يوم النحر".

ولْيُعلم أنَّ العلماء متفقون من حيث وقت الوقوف بعرفة على أن وقت الوقوف بعرفة ينقضي بطلوع فجر يوم النحر، لا خلاف بينهم في هذا، واختلفوا في بداية وقت الوقوف بعرفة، فذهب جمهور العلماء إلى أن مبدأ وقت الوقوف بعرفة بعد الزوال؛ لأن النبي -صلى الله عليه وعلى آله وسلم- لم يأت عرفة إلا بعد الزوال، ومعنى هذا أن من جاء عرفة ضُحى يوم عرفة ثم انصرف ولم يعد إليها حتى انقضى الوقت فإنه لا حج له على قول هؤلاء؛ لأن وقت الوقوف المشروع يبتدئ بزوال الشمس، فإذا وقف قبل ذلك وانصرف فإنه لم يأت في الوقت الذي شُرع له أن يقف فيه بعرفة، كما لو وقف في اليوم الثامن أو وقف في اليوم العاشر، فليس هذا وقت وقوفٍ، وهذا مذهب الجمهور من الحنفية، والمالكية، والشافعية.

وذهب الإمام أحمد إلى أن وقت الوقوف يبتدئ من طلوع فجر يوم عرفة، واستدل لذلك بحديث عروة بن مضرس الذي تقدم، وفيه أنه قال -صلى الله عليه وعلى آله وسلم-: «مَنْ شَهِدَ صَلَاتَنَا هَذِهِ، وَوَقَفَ مَعَنَا حَتَّى نَدْفَعَ وَقَدْ وَقَفَ بِعَرَفَةَ قَبْلَ ذَلِكَ لَيْلًا، أَوْ نَهَارًا، فَقَدْ أَتَمَّ حَجَّهُ، وَقَضَى تَفَثَهُ» أخرجه الإمام أحمد (16208)، وأبو داود (1950)، والترمذي (891)، وقال: حسن صحيح. والنسائي (3041)، وصححه ابن خزيمة (2820)، وابن حبان (3850)، والحاكم (1700) . فقال: «ليلًا أو نهارًا» وما قبل الزوال داخلٌ في النهار، فدل ذلك على أنه وقتٌ للوقوف، لكن من وقف وانصرف ولم يعد فإن عليه دمًا؛ لتركه الوقوف إلى غروب الشمس، هذا ما يتعلق بمبدأ وقت الوقوف.

أما قدر الوقوف الواجب فمن جاء عرفة ليلًا أجزأه أدنى ما يكون من الوقوف؛ فليس ثمت تقدير، فلو مر بعرفة لو مكث فيها لحظة أو ساعة أجزأه ذلك، هذا إذا جاءها ليلًا، وهذا محل اتفاق؛ لحديث عروة بن مضرس.

أما من جاءها نهارًا فإن جماهير العلماء، وحُكي الإجماع عليه، أنه يجب عليه أن يبقى إلى غروب الشمس، ولا يجوز له الانصراف قبل ذلك، وقد سُئل الإمام أحمد -رحمه الله- عن ذلك قال: (كلهم يشدد فيه، لم أر من يُرخص فيه) يعني؛ في الانصراف من عرفة قبل غروب الشمس، وأشد الأقوال في ذلك ما  ذهب إليه الإمام مالك -رحمه الله- حيث قال: إنه من انصرف قبل غروب الشمس ولم يعد ليلًا فإنه لا حج له خلافًا للجمهور؛ فالجمهور يرون أنه من وقف ثم انصرف قبل غروب الشمس ولم يعد فعليه دمٌ وهذا هو الصحيح، ولتركه ما يجب من الوقوف إلى غروب الشمس.


التعليقات