الصوم من صحيح البخاري

من 2017-08-14 وحتى 2019-09-30
فقرات المساق مناقشات حول المساق إشعارات تعريف بالمساق البث المباشر الاختبار العام الشهادات

عداد المشاهدات : 1951

التاريخ : 2017-05-13 08:04:51


"وَقَالَ عَطَاءٌ: إِنْ تَمَضْمَضَ ثُمَّ أَفْرَغَ مَا فِي فِيهِ مِنْ الْمَاءِ، لَا يَضِيرُهُ إِنْ لَمْ يَزْدَرِدْ رِيقَهُ، وَمَاذَا بَقِيَ فِي فِيهِ، وَلَا يَمْضَغُ الْعِلْك،َ فَإِنِ ازْدَرَدَ رِيقَ الْعِلْكِ لَا أَقُولُ: إِنَّهُ يُفْطِرُ، وَلَكِنْ يُنْهَى عَنْهُ، فَإِنِ اسْتَنْثَرَ فَدَخَلَ الْمَاءُ حَلْقَهُ لَا بَأْسَ لَمْ يَمْلِكْ".

قوله رحمه الله: "وَقَالَ عَطَاءٌ: إِنْ تَمَضْمَضَ ثُمَّ أَفْرَغَ مَا فِي فِيهِ مِنْ الْمَاءِ، لَا يَضِيرُهُ" أي: لم يضره ما بقي في فمه.

قوله رحمه الله:"إِنْ لَمْ يَزْدَرِدْ رِيقَهُ" أي: إن لم يبتلع ريقه، الازدراد هو الابتلاع.

قوله رحمه الله: "وَمَاذَا بَقِيَ فِي فِيهِ" أي: لا يضره ما بقي في فيه إن لم يزدرد

  

قوله رحمه الله:"وَلَا يَمْضَغُ الْعِلْكَ" العِلْكُ من أي نوعٍ كان ما لم يكن نوعًا مطعَّمًا، العلكة الموجودة الآن لا تصدق على العلك الذي يتكلم عنه الفقهاء، من العلك الذي لا طعم له، وليس فيه مادة تتحلل، إنما هو يُمضغ مضغًا ولا يتحلل منه شيءٌ إلى الجوف، أما العلوك التي يستعملها الناس اليوم من المطعمة بسكاكر وألوان ونكهات، فهذه لا تدخل فيما ذكره العلماء رحمهم الله؛ فهم يتكلمون عن علك زمانهم، وهو مادة تُمضغ لكن لا يتحلل منها شيء يدخل إلى الجوف، إنما تجمع الريق.

قوله رحمه الله:"فَإِنِ ازْدَرَدَ رِيقَ الْعِلْكِ لَا أَقُولُ: إِنَّهُ يُفْطِرُ، وَلَكِنْ يُنْهَى عَنْهُ" خشية أن يتحلل شيءٌ من هذا الذي يعلكه فيكون سببًا لفساد صومه.

  

اختبر تحصيلك

يجب تسجيل الدخول اولا لتتمكن من مشاهدة الاختبار التحصيلى

التعليقات


التعليق