الصوم من صحيح البخاري

من 2017-08-14 وحتى 2019-09-30
فقرات المساق مناقشات حول المساق إشعارات تعريف بالمساق البث المباشر الاختبار العام الشهادات

عداد المشاهدات : 1345

التاريخ : 2017-05-15 13:04:50

طباعة الصفحة   

بَابُ الْمُجَامِعِ فِي رَمَضَانَ هَلْ يُطْعِمُ أَهْلَهُ مِنَ الْكَفَّارَةِ إِذَا كَانُوا مَحَاوِيجَ؟

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قال: جَاءَ رَجُلٌ إِلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ: إِنَّ الْأَخِرَ وَقَعَ عَلَى امْرَأَتِهِ فِي رَمَضَانَ. فَقَالَ: «أَتَجِدُ مَا تُحَرِّرُ رَقَبَةً؟». قَالَ: لَا. قَالَ: «فَتَسْتَطِيعُ أَنْ تَصُومَ شَهْرَيْنِ مُتَتَابِعَيْنِ؟». قَالَ: لَا. قَالَ: «أَفَتَجِدُ مَا تُطْعِمُ بِهِ سِتِّينَ مِسْكِينًا؟». قَالَ: لَا. قَالَ: فَأُتِيَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِعَرَقٍ فِيهِ تَمْرٌ، وَهُوَ الزَّبِيلُ، قَالَ: «أَطْعِمْ هَذَا عَنْكَ». قَالَ: عَلَى أَحْوَجَ مِنَّا، مَا بَيْنَ لَابَتَيْهَا أَهْلُ بَيْتٍ أَحْوَجُ مِنَّا. قَالَ: «فَأَطْعِمْهُ أَهْلَكَ».

قوله رحمه الله: "بَابُ الْمُجَامِعِ فِي رَمَضَانَ هَلْ يُطْعِمُ أَهْلَهُ مِنَ الْكَفَّارَةِ" هذا السؤال الذي ذكره في الترجمة؛ أي: هل يجزئ أن يدفع الكفارة إلى أهله إذا كانوا محاويج؟

والجواب أنه لم يأخذ ذلك العرق على وجه الكفارة، إنما أخذه لحاجته وفقره، وذاك أن النبي صلى الله عليه وسلم قال له: «أَفَتَجِدُ مَا تُطْعِمُ بِهِ سِتِّينَ مِسْكِينًا؟»، وأهله لا يبلغون هذا العدد، فهو أخذها على وجه الصدقة والإحسان، لا على وجه التكفير، وعليه فإنه لا يدفع المجامع في نهار رمضان الكفارة إلى أهله إذا كانوا محاويج.

وهذا الحديث دليل على أنه لا يلزمه أن يصوم مكان اليوم الذي أفسده يومًا آخر، لماذا؟ لأنه لم يقل النبي صلى الله عليه وسلم: صم يومًا مكانه، ورواية أبي داود التي ذكرتُ أنه قال فيه: «وَصُمْ يَوْمًا مَكَانَهُ» هي رواية غير محفوظة في قول جمهور أهل الحديث.

  

اختبر تحصيلك

يجب تسجيل الدخول اولا لتتمكن من مشاهدة الاختبار التحصيلى

التعليقات


التعليق